تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس تؤكد أن الشركة البافارية وفية لشعارها، وأنها فعلا آلة القيادة المطلقة

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس ليست أول تجربة لنا مع سيارات بي إم دبليو الرياضية. ولكن هذه السيارة ليست مجرد سيارة أخرى من فرع M الرياضي، بل هي أحدث السيارات في سلسلة النسخ الخاصة من طرازات M3 (والتي أصبحت الآن تحمل اسم M4 بعد تغيير اسم فئة الكوبيه منها)، والتي بدأت مع طراز M3 E30 العريق، ولتنتهي مع طرازات GTS الحالية والسابقة. النظرة الأولى قد تخدعك. فبي إم دبليو M4 جي تي إس لا تبدو مختلفة كثيرا عن الطراز القياسي، وربما الجناح الخلفي الكبير المتحرك، والمقدمة الانسيابية، هي التغييرات التصميمية الأبرز. إلا أنها كأفضل السيارات الرياضية، تخفي مواهبها تحت غطائها، وعند تجربة بي إم دبليو إم 4 جي تي إس على الحلبة، تظهر فعلا التغييرات الجذرية التي أدخلتها بي إم دبليو على السيارة.

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

أهم التغييرات هو في نظام بخ المياه لتبريد هواء التيربو، والذي يرفع بشكل ملحوظ من قوة السيارة. إذ تبلغ قوة محرك بي إم دبليو M4 جي تي إس 500 حصان مع 600 نيوتن متر من عزم الدوران، لتصل السيارة إلى سرعة 100 كلم/س في 3.8 ثانية فقط، بينما سرعتها القصوى محددة إلكترونيا عند حاجز 305 كلم/س. هذا الأداء يعود الفضل فيه أيضا إلى علبة التروس من فئة M-DCT من سبع نسب مع كلتشين، والتي تنقل القوة إلى العجلات الخلفية طبعا. هذه العجلات تتصل بقاعدة السيارة عبر نظام تعليق رياضي بامتياز، قابل للتعديل ليناسب المسارات والحلبات المختلفة. أما العجلات نفسها فذات تصميم مميز خاص بالسيارة، يحمل اسم 666 M! وهي بقياس 19 إنشا في الأمام و20 إنشا في الخلف، وتغطيها إطارات ميشلان بايلوت سبورت كاب 2 شديدة الالتصاق بالطريق.

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

من الداخل، من الواضح أن بي إم دبليو ركزت بشكل كبير على مسألة خفة الوزن، إلى درجة أنها استغنت عن المقاعد القياسية، واستبدلتها بمقاعد من ألياف الكربون، بينما المقاعد الخلفية تم الاستغناء عنها تماما لصالح قفص مقاوم للانقلاب، يؤكد هوية M4 جي تي إس كسيارة مخصصة للاستمتاع بقيادتها على الحلبات. بل حتى تم الاستغناء عن مقابض الأبواب الداخلية لتجد بدلا منها قطعة قماشية لسحب الباب. كما تم صنع الغطائين الأمامي والخلفي وسقف السيارة من ألياف الكربون، لتكون النتيجة النهائية سيارة يبلغ وزنها 1585 كيلوغراما، مع نسبة وزن إلى القوة تبلغ 3.0 كيلوغرام لكل حصان، وتدور حول حلبة نوربورغرينغ الشهيرة في زمن يبلغ 7 دقائق و28 ثانية، يضعها في مصاف أسرع السيارات في العالم حول هذه الحلبة المرعبة.

ولكن ما هو الشعور خلف المقود؟ شاهد فيديو تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس واحكم بنفسك!

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس
Gap small

 

شاهد صور تجربة بي إم دبليو M4 جي تي إس

 

أخبار ذات علاقة

تصنيفات: تجارب قيادة، فيديو

وسوم: ، ،

أسعار ومواصفات طرازات بي إم دبليو

شاركنا رأيك